زيادة الحد الأدنى لرواتب القطاع الخاص

Spread the love

حددت وزارة العمل والتنمية الاجتماعية 4 آلاف ريال كحد أدنى للأجور الشهرية للعاملين السعوديين في القطاع الخاص بدلاً من 3 آلاف ريال ويتم العمل بهذا القرار بعد أربعة أشهر

 

أما من تقل رواتبهم عن 4000 ريال فيتم حسابهم بنصف عامل سعودي في نسبة التوطين المحتسبة في برنامج «نطاقات» شريطة ألا تقل رواتبهم عن 2000 ريال حيث لن يتم احتسابهم في نسبة التوطين.

 

وأقر وزير العمل والتنمية الاجتماعية المهندس أحمد سليمان الراجحي الموافقة على برنامج تحفيز المنشآت لتوطين الوظائف «نطاقات» وتنظيم احتساب الأجور الشهرية والفئات الخاصة في برنامج «نطاقات» ويقصد بها الفئات الخاصة لأغراض هذا القرار هم: الطلاب السعوديون المقيمون في المملكة الذين يعملون بصفة منتظمة بدوام جزئي، العاملون بدوام جزئي بشكل مستديم، ذوو الإعاقة القادرون على العمل، السجناء المفرج عنهم وسيتم تطبيق القرار بداية تاريخ 6/5/1441
هـ.

 

وبينت الوزارة أنه يشترط لاحتساب العامل السعودي في نسبة التوطين المحتسبة في برنامج ‘نطاقات’ بواقع عامل واحد ألا يقل أجره الشهري عن 4 آلاف ريال، وكيفية احتساب من تقل أجورهم عن 4 آلاف ريال في نسب التوطين ببرنامج نطاقات حيث إن العامل السعودي الذي يساوي أجره مبلغ 2000 ريال شهريا سيتم احتسابه بواقع (نصف عامل) فقط في نسبة التوطين المحتسبة في البرنامج، كما أن العامل السعودي الذي يقل أجره عن 2000 ريال لن يتم احتسابه على الإطلاق في نسبة التوطين المحتسبة في برنامج نطاقات.

 

 

ويحسب العامل السعودي الذي يكون أجره الشهري أكثر من 2000 ريال وأقل من 4000 ريالوفق المعادلة التالية: النسبة المعتمدة تساوي حاصل الأجر الشهري ناقصاً 2000 تقسيم 4000 مضافاً إليه نصف.

 

وأضافت الوزارة أنه يتم احتساب العاملين بدوام جزئي في نسبة التوطين المحتسبة في برنامج نطاقات بنصف عامل سعودي لصالح الكيان الذي يعمل لديه شريطة تسديد اشتراكات التأمينات الاجتماعية وبحد أدنى للأجر الشهري 2000 ريال وإلا يحسب في نسبة التوطين لدى أكثر من كيانين ويتم احتساب الطالب السعودي في نسبة التوطين بنصف عامل سعودي وبحد أدنى للأجر الشهري 2000 ريال وألا يكون محسوبا في نسبة التوطين لدى كيان آخر وعدم تجاوز عدد العاملين من الطلاب لدى الكيان نسبة 10% من عدد العاملين السعوديين فيه.

 

 

أما بالنسبة لاحتساب العامل السعودي من ذوي الإعاقة القادر على العمل في نسبة التوطين المحتسبة في برنامج نطاقات عن 4 عمال سعوديين لصالح الكيان الذي يعمل لديه بوحد أدنى للأجر الشهري 4 آلاف ريال كما يتم احتساب العامل السعودي من السجناء المفرج عنهم في نسبة التوطين المحتسبة في برنامج نطاقات عن عاملين سعوديين لصالح الكيان الذي يعمل لديه ولمدة عامين من تاريخ خروجه من السجن وبحد أدنى للأجر الشهري 4 آلاف ريال وفي حال تجاوز عدد العاملين من السجناء المفرج عنهم الذين يمكن حسابهم بإثنين لدى الكيان بنسبة 10% من عدد العاملين السعوديين فيه.

وأكدت الوزارة أنه لغرض احتساب الفئات الخاصة في نسبة التوطين المعمول بها في برنامج «نطاقات» لا يحق للكيان تجاوز نسبة 15% من عدد العاملين السعوديين فيتم احتسابهم كفئات خاصة في نسبة التوطين إلى هذا الحد الأقصى بما يحقق مصلحة الكيان لتحقيق أعلى نسبة توطين ممكنة بحيث تكون أولوية الحساب للمعاقين القادرين على العمل ثم يتم احتساب كل عامل إضافي من ذوي الإعاقة يزيد على نسبة 10% من إجمالي عدد العاملين السعوديين كأي سعودي آخر ثم يتم احتساب السجناء المفرج عنهم واحتساب كل عامل إضافي من السجناء المفرج عنهم يزيد على نسبة 10% من اجمالي العاملين السعوديين.

وأضافت الوزارة أنه لغرض احتساب الفئات الخاصة في نسبة التوطين للكيانات العاملة في نشاط المطاعم تكون النسبة 40% بدلًا من 15% وتكون الزيادة لمصلحة الطلاب فقط بحيث يمكن حساب ما نسبته 25% إضافية من الطلاب ولا يحسب من زاد من الطلاب في نسبة التوطين ويحسب العاملون من الفئات الخاصة بواحد في جميع الأحوال لأغراض حساب حجم المنشأة كما يتم تطبيق القرارات المنظمة للأجور الشهرية على جميع العاملين غير السعوديين الذين يعملون كسعوديين لأغراض برنامج نطاقات كالخليجيين.

وأوضحت الوزارة أن القرار لا يمتد تطبيقه على طلاب محو الأمية أو طلاب الانتساب أو الدارسين عن بعد أو طلاب التدريب الصيفي أو التدريب العملي أو التدريب الميداني أو برامج العمل التي تعتبر جزءاً من متطلبات التخرج للطلاب.

 

 

نقلاً عن صحيفة المدينة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *